a3z-as7ab

a3z-as7ab
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» صور حرف M و S
السبت أكتوبر 13, 2012 9:45 am من طرف يارا يوكي

» نصائح للبنات عشان تخلي ولد يعجب بيكي
الأحد مايو 01, 2011 2:15 pm من طرف romita

» البوم صور حمادة هلال,احدث صور حماده هلال
الأحد مايو 01, 2011 2:10 pm من طرف romita

» السيره الذاتيه لحماده هلال
الأحد مايو 01, 2011 1:57 pm من طرف romita

» موال نادر لعاصي الحلاني
الأحد مايو 01, 2011 1:18 pm من طرف romita

» كلمات انجلش رقيقة
الأربعاء سبتمبر 22, 2010 10:44 pm من طرف aya el prensesa

» هل انت انسان مذهل ..مما اعجبني
الجمعة مايو 14, 2010 9:37 am من طرف sweet zizou

» هل البعيد عن العين بعيد عن القلب ؟
الجمعة مايو 14, 2010 9:36 am من طرف sweet zizou

» بانفـراد تامر حسني
الجمعة أبريل 23, 2010 4:38 am من طرف sweet zizou

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sweet shimo
 
sweet zizou
 
ندى
 
Dalo3a றasrya
 
malak ro7y
 
ملاك النيل
 
meno coool
 
aya el prensesa
 
برنسيسه شقيه
 
lolocool
 

شاطر | 
 

 الحلقة الثالثة من الجزء الثاني ..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ندى
مزيكاتي كوووول
مزيكاتي كوووول
avatar

انثى
عدد المساهمات : 564

تاريخ الميلاد : 08/04/1996
العمر : 22
العمل/الترفيه : عضوة فى اعز اصحاب
المزاج : مبسوطة
جنسيتك : مصريه
نقاط : 708
تاريخ التسجيل : 26/07/2009

مُساهمةموضوع: الحلقة الثالثة من الجزء الثاني ..   الخميس مارس 11, 2010 11:42 am

بعد يوم طويل .. من العمل الشاق .. عاد ادم إلي منزله وبالأخص إلي غرفته .. استبدل ملابسه .. وبالرغم من تعبه إلا أنه جذب مقعده وجلس أمام حاسوبه .. وقام بتشغيله وهو ينظر إليه نظرة غريبة .. وتمتم قائلا ..

" لما نشوف بقى الناس النهارده قالت ايه .. "
واتجهت يده بالمؤشر نحو ايقونة ( الانترنت ) ثم .........
فتح ادم صفحة ... ( الفيس بوك ) نظر إليها لثانية ثم ...
ثم ادخل بريده الإليكتروني ورقمه السري .....

تصفح ادم ليرى ما الجديد على صفحته ... إنه تصفح محترف .. وليس بحديث عهد ..!!
وكان بداخله ما يهمس في سخرية ..
" ههه .. "
واثناء تصفحه وجد احدا يحادثه علي الدردشة الخاصة بالصفحة ... لم يعرف من هو .. فلديه اصدقاء كثيرين .. بالكاد يعرف منهم احد .. لكن ما لفت انتباهه هو تساؤل ..

" يا مساء الفل "
" اهلا .. مساء الخير "
" ازيك .. انا عمرو .. انا ضايفك بالقي كتير وفي سؤال من زمان نفسي اسأله لك ... ايه الاسم اللى انت حاطه ده"
فرد عليه ادم
" ده اسمى .. هو فى حاجة مش عجباك ولا ايه؟؟ "

" لا مش حكاية مش عاجبني .. بس اسم غريب شوية وغامض .. امير الانتقام .. ومش عارف انت ناوي تنتقم من مين .. ههههههههه "

" هههههه .. يمكن اسم غريب بس هو عاجبنى انا .. ومدام هو عاجبنى يبقى خلاص "
كانت تلك كلمات ادم لهذا الشخص ومع هذا الكلمات اتت دقات علي بابه
فأخفي ادم فى سرعة صفحته وفتح شئ اخر

" ادم .. ماما بتقولك مش هاتتغدي ؟؟ "
" لا يامني شكرا ماليش نفس دلوقتي .. "

وقبل أن تغلق الباب ثانية ناداها ..
" مني ... "

" نعم يا ادم ؟ "
نظر إليها بكل ود وحب مبتسما
" ربنا يتمم لك بخير .. يا اجمل اخت في الدنيا "

ردت مني بابتسامة في الفرح والحياء .. ثم اغلق الباب وخرجت

اسند ادم رأسه إلي ظهر المقعد واغمض عينيه .. وتخيل مني .. تلك الصغيرة التي كبرت وها هي الان ... عروس ..
-------
يفرك ادم عينيه .. ويتحسس بيده ظهره الذي يؤلمه .........
" ايه دا ... انا نمت ع الكرسي من امبارح !! "

ثم ينظر إلى الساعة ليجدها الحادية عشر .. فينتفض قائما
" يانهار ابيض .. ابراهيم زمانه هيقتلنى .. "

فيخرج ادم مسرعا ليغسل وجهه ويؤدي الصلاة .. ثم يرتدي ملابسه ليذهب لابراهيم
----------

وعلى جانب اخر
" نعيما يا ابراهيم والف الف مبروك "
" الله يبارك فيك يا عم محمد اكيد هيتجى النهاردة ان شاء الله "

" طبعا يا ابراهيم دانت زى ابنى وماحدش ما يروحش فرح ابنه ..."

" ربنا يخليك يا عم محمد .. انا هقوم اشوف ادم فين علشان رايحين نخلص حاجات "
" اتفضل يا ابنى "

واثناء خروج ابراهيم من محل الحلاقة .. رأى ادم يأتى اليه مسرعا قائلا
" معلش يا هيما والله راحت عليا نومة "

" ولا يهمك يا ادم .. انا لسا يادوب مخلص.. المهم يلا بقى علشان نلحق نعمل اللى ورانا "
............................

وفى المساء
كان الجميع متواجد في قاعة الأفراح .. والتي حرص ادم علي ان تكون في اجمل شكل .. لاستقبال اغلي عروسين .. اخته وصديقه

وعند دخول العروسين إلى قاعة كانت سعادتهم لا توصف مما شاهدوه فى هذه القاع
فنظرت منى الى اخيها فى سعادة وحب وعيناها تنطقان ..

" ربنا يخلك ليا يا احن اخ فى الكون "

فتلقت عيناها جوابه الذي حملته الابتسامة قائلة ..
" لو انا معملتش كده ليكي .. امال هعمل لمين ؟ "

ونقل ادم نظره إلي ابراهيم .. وكأنه يقول له

" اديتك اغلى حاجه ليا فى الدنيا يارب تحافظ عليها زى عينك "

ابتسم ابراهيم لصديق طفولته .. فقد فهم تماما مغزي ابتسامته .. ثم نقل عينيه إلي مخطوبته السعيدة .. ثم الي ادم وعيناه تكاد تنطق بمكنون قلبه
" اوعدك انى هخليها اسعد زوجة فى الدنيا ان شاء الله "

يالها من احاسيس جميلة امتلأت بها القاعة لتعانق اصوات الزغاريد المنطلقة فرحة بالعروسين ..

ثم اتى الجميع ليهنئ العروسين

وها هو احمد زميل ادم فى العمل وزوجته .. ( ولم يكن ادم يعلم حتى الان ماذا حدث فى العمل )
فسلم عليه ادم وشكره علي تلبية الدعوة واجلسهما علي منضدة .. ثم إذ به يلمح من التفتت إليها انظار الكثيرين ...
إنها شيماء ..
ذهب إليها وسلم عليها ..
" الف مبروك لاختك يا ادم "
رد ادم وهو يكاد يكتم ضحكته ..
" الله يبارك فيكي يا شيماء .. عقبالك .. هههه ايه يابنتي اللي انتي عاملاه في نفسك دا ؟ "

" ايه رأيك شوفت .. ؟ اخر موضة يابني "

فتعجب ادم من لبسها قائلا لها
" شوفت .. شوفت ايه بس هايفتكروكي جاية الفرح دا غلط "
ردت عليه شيماء فى استعجاب
" يا سلام !! اسكت اسكت ان اللي مالكش في الموضة "

" يا مساء الموضة والشياكة .. إيه يا عم ادم مش تعرفنا .. "

من غير ما تفكروا .. ايوه هو ..
" اعرفك يا شيماء .. مدحت .. ابن خالتي "
" دي شيماء يا مدحت زميلتي في الشغل "

" ابن خالته وكمان اخوات في الرضاعة .. يا انسة شيماء .. ولا نخليها شيماء من غير القاب ؟؟ "

" هههه لا خليها شيماء بقي ... ايه يا ادم ما انت عند قرايب اهم بيضحكوا ويهزروا .. امال انت رخم معايا ليه بس ؟؟ ههههه "


" مين اللي رخم ... ادم .... لالا سيبك منه .. تعالي بقي تسلمي ع العرسان
وهاظبطك في ترابيزة "

" يا عم خدها وريحني "
هكذا قال ادم في نفسه ..

" ربنا يخليك يا مدحت يابن خالتي .. طب يلا بقي قعدها ولا هاتقضي الفرح هنا يعني "

" يارب تفضل مع مدحت علطول "
....
ها هو ادم بين اصدقائه واقاربه .. يتبادلون الكلمات السعيدة في هذه المناسبة ..
ثم سمع صوتا يقول .....
" شاهنده جت هى وخطيبها هناك اهم "

فالتفت ادم اليهم ثم ..............

--------------

فتح ادم باب غرفته ليدخل وكأنه يهرب ... اغلق خلفه الباب بعنف ..
ثم ارتمى على فراشه تغلفه احاسيس كثيرة .. حزن .. غضب .. رغبة في البكاء ....
وكل تفكير يدور حول رؤيته لشاهنده والتي دخلت ويدها في يد خطيبها تبتسم ...

وكيف شعر وكأن الكون قد توقف .. والارض فقط من تحت قدميه تدور بأقصي سرعة ...

وكيف تحولت السعادة التى بداخله الى حزن كبير و ..... حقد
نعم ... حقد

كيف نظر إلى ابراهيم ومنى نظره حقد لما هم فيه من سعادة بعدما كان ينظر اليهم نظرة فرحة لفرحهم
فهو يشعر ان كل المتحابين في الكون قد اجتمعا ... إلا هو ... كتب عليه الحرمان ممن احبها يوما ....

اخذ يفكر ويسترجع المشهد وما كان وماحدث ويتألم ...
حتى اخذه النوم إلى عالم ثانٍ ... عالم ملئ بالحزن.

-----------

وبعد يومين
ذهب ادم الى العمل كعادته .. ولكن اليوم كان احساسه مختلف ...
احساس الوحدة التى عادت اليه مره اخرى بعدما حاول الخروج منها...

وبينما ادم جالس على مكتبه يؤدى بعض الأعمال نادته شيماء
" ادم .. عاوزة اقولك حاجة .. "

يرد عليها وعينيه في الورق
" خير يا شيماء فى ايه ؟؟ "

" اءءء .. يوووه نسيت "

" طب اما تفتكري بقي "

خافت شيماء أن تخبر ادم بما حدث من احمد فيحدث بيهم شجار

دخل احمد وكان على وجهه ابتسامة انتصار وفخر لم يشاهدها ادم من قبل

فقال ادم مبتسما
" مالك يا احمد فرحان كده ليه ؟؟ فرحنا معاك يا سيدي "

فما كان من احمد الا ان نظر مستغربا ... لأنه اعتقد أن شيماء قد قالت له ما حدث
ولكن علم من نظرات شيماء له أنها لم تخبره بعد .. فقال له

" لالا ابدا .. بس فى خبر كده فرحنى "

" عقبال ما يجيلى انا كمان خبر يفرحنى "
هكذا قال ادم لاحمد وهو ينظر إلى حاسبه الشخصي ليكمل تقريره ..

------------

كعادة ابراهيم هذه الأيام .. انه يستيقظ مبكرا ليبدأ جولته في انهاء الأوراق الخاصة بعمله الجديد ... بل لنقل مشروع حياته الذي لم نعلمه بعد ..


وإذ بهاتف ابراهيم يدق فيجيب ...

" السلام عليكم "
" ....... "
" ايوه انا ابراهيم علي ابراهيم "
" ..... "
وإذ بوجه ابراهيم يتجمد لما سمعه ...

" ايه .... بتقول ايه ؟ ............ "
---------
ماذا حدث ومن كان على الهاتف
وماذا سيفعل ادم عندما يعلم بما فعله احمد ...
كل هذا انتظروه فى الحلقه القادمة ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sweet zizou
مزيكاتي كوووول
مزيكاتي كوووول
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 590

تاريخ الميلاد : 22/07/1992
العمر : 25
العمل/الترفيه : مش فاضي خالص
المزاج : مشغول بسبب الدراسة
جنسيتك : مصري
نقاط : 853
تاريخ التسجيل : 09/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: الحلقة الثالثة من الجزء الثاني ..   الجمعة مارس 12, 2010 7:42 am

مرسي ليكي يا يويا على مجهودك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ندى
مزيكاتي كوووول
مزيكاتي كوووول
avatar

انثى
عدد المساهمات : 564

تاريخ الميلاد : 08/04/1996
العمر : 22
العمل/الترفيه : عضوة فى اعز اصحاب
المزاج : مبسوطة
جنسيتك : مصريه
نقاط : 708
تاريخ التسجيل : 26/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: الحلقة الثالثة من الجزء الثاني ..   الجمعة مارس 12, 2010 11:41 am

ميرسى على ردك الجميل وعلى متبعتك معايا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحلقة الثالثة من الجزء الثاني ..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
a3z-as7ab :: المنتدي العام :: منتدي منوعات-
انتقل الى: